Allô.. M. le responsable !


أحد الصحفيين الكبار والكبار جدا بالمدينة والإقليم ينتمي إلى حقبة القطط السمان وما خلفوه من آثار كارثية على المدينة وأهلها والتي لازالت تعاني منها المدينة وساكنتها..

هذا الصحفي الكبير و من منطلقه الإيديولوجي والعقدي والذي  غالبا ما شنف أسماعنا من خلاله  بمصطلحات وأفكار كبيرة  جدا من مثل الدفاع عن الصالح العام و عن الساكنة المقهورة ضد الفساد والوصولية والصحافة الزحفوطية  (كثيرا ما أصاب بالضحك من هكذا  مصطلح كما  أحار في تصنيفه, فإلى أي مدرسة من المدرستين ينتمي الأمريكية أم الفرنسية وليفدنا أهل العلم بذلك حتى نستنير من جهلنا)

الصحفي غير الزحفوطي هذا طبعا  لم يتوانى عند دخوله لإدارة من الإدارات العمومية  في  استعمال سلطته  الوهمية  فهو صاحب قلم وبطاقة  وبالتالي على الكل أن يخافه ويخشاه وإلا سلطهما عليهم كما انه  ليس من صنف بوزبال أو تلك البروليتاريا حتى ينتظر دوره أو حتى إلى حين إعداد وثائقه فهو مهم ومهم جدا.. لذلك فما كان من هذا الصحفي غير الزحفوطي طبعا إلا استعمال هاتفه النقال " ألو السيد المسؤول..... " ليتسلم بعدها أوراقه في ثوان معدودة تاركا كل تلك البروليتاريا التي كان  يكتب عنها أو لأجلها عندما يريد أن يوجه ضربة ما لأحد ما ولأهداف ما  تغرق في رياح الانتظار أمام مصالحه الخاصة وقضائها..

جميل أن تكون لك بطاقة مراسل  لكن الأجمل أن تفتح لك الأبواب التي تسد لذلك تجد الكثيرين يفعلون المستحيل لأجل الحصول عليها  وعندما يحصلون عليها تعتريهم فرحة وكأنهم حصلوا على بطاقة البرلمان أو laissé passé..  أتذكر من خلال هكذا  مشهد قول الله عز وجل في القران الكريم: "وما تلك بيمينك يا موسى، قال هي عصاي أتوكأ عليها وأهش بها على غنمي ولي فيها مآرب أخرى".

--

منصف زهيني

Aucune note. Soyez le premier à attribuer une note !

Commentaires (1)

1. Abdellah 06/06/2010

أنا أعرف حق المعرفة هذا الشخص.. و أطلب منه أن يفسر لنا ما معنى الزحفطي ؟؟؟

Ajouter un commentaire

Vous utilisez un logiciel de type AdBlock, qui bloque le service de captchas publicitaires utilisé sur ce site. Pour pouvoir envoyer votre message, désactivez Adblock.

       

                           Cliquez ici pour plus de détails !

                                   

 

Creer un Forum

Créer un site gratuit avec e-monsite - Signaler un contenu illicite sur ce site